تبلیغات
الأسرة العربیة الأهوازیة - العنایة بصحة الطفل ( الریاضة )
 
الأسرة العربیة الأهوازیة
الأسرة هی نواة للتعدد والتوالد، هی خلیة تكوین الإنسان وتشییده وإعداده، بل هی أساس صناعة الإنسان، "
                                                        
حول المدونة

من نحن
مدونة الأسره العربیه الأهوازیة تهتم بمسائل و قضایا ثقافیة إجتماعیة تخص الأسر العربیة فی الأهواز.
*نأمل أن نرسم صورة من الأسرة العربیة للقارئ العربی و غیر العربی
* ننقل للقارئ المؤقر أخبار،دراسات، مقالات و إحصائیات فی المجالین الثقافی و الإجتماعی
* تقدیم شخصیات و أخصائیین فی المجال الأسری فی المحافظة
*یمکنکم الإتصال بنا و إرسال مقالاتکم عبر saeedk27@gmail.com
مدیر المدونة: الأسرة العربیة الأهوازیة
احصائیات
  • کل الزیارات:
  • زیارات الیوم:
  • زیارات أمس:
  • زیارات هذا الشهر :
  • زیارات شهر الماضی :
  • عدد الکتُاب:
  • تعداد کل پست ها :
  • أحدث زیارة:
  • آخرین بروز رسانی :

خدمات وبلاگ نویسان-بهاربیست

العنایة بصحة الطفل ( الریاضة )

الالعاب

فاذا كان عمر طفلك دون سن الخامسة علیك ان تشجعهم على القیام بالامور التالة:

 

تشجیعهم على القیام بنشاط بدنی دون التركیز على الوقت

ان لایكون النشاط البدنی متعبا نهائیا

ان یقوم الاهل بنفس الحركات التی یعلموها لاطفالهم لكی یشجعوهم على الاستمرار

 

اما اذا كان الاطفال من عمر 5-18 فعلیك ان تشجعهم على القیام بالامور التالیة:

ان لایقل الوقت عن 60 دقیقة من النشاط بشكل یومی ومناسب

ان یكون هذا النشاط كفیلا برفع معدل ضربات القلب للصبی

ان یكون من نتائجه افراز العرق والتعب

ان هذه الانواع من التمارین تساعد الطفل على تعزیز نمو العضلات والعظام، واعطاء الجسم البنیة القویة التی یستطیع الاستناد علیها فی المستقبل، ان تشجیع الاطفال على القیام بهذه النشاطات له اثر واضح ایضا على الصعید النفسی للطفل، فنفسیة الشخص بشكل عام تتحسن عندما یمارس الریاضة، ویقل شعوره بالارهاق عند ممارسة العادات الیومیة. تستطیع اشراك طفلك بالنوادی او بالمخیمات الصیفیة، فجمیعها تقدم لمنتسبیها العاب ریاضیة جسدیة مفیدة جدا لطفلك. ومن الممكن ایضا ان یدخل الطفل فی الفرق الریاضیة المختلفة ككرة القدم وكرة السلة وبالتالی ینمی قوة جسده بالاضافة الى قدرته على التواصل مع غیره من الاشخاص، ان دخوله فی هذا النوع من الفرق یساعد الطفل على تنمیة مفاهیم العمل الجماعی والتعاون، واسقاط النفس فی سبیل هدف المجموعة. وفی النهایة تستطیع من خلال هذه النشاطات ان تكتشف مواهب طفلك المختلفة.



نوع مطلب : الطفل، المراهق، 
اللاصقات:
الروابط:




 
لبخندناراحتچشمک
نیشخندبغلسوال
قلبخجالتزبان
ماچتعجبعصبانی
عینکشیطانگریه
خندهقهقههخداحافظ
سبزقهرهورا
دستگلتفکر