تبلیغات
الأسرة العربیة الأهوازیة - 8 نظریات حول سرطان الثدی: صح أو خطأ؟
 
الأسرة العربیة الأهوازیة
الأسرة هی نواة للتعدد والتوالد، هی خلیة تكوین الإنسان وتشییده وإعداده، بل هی أساس صناعة الإنسان، "
                                                        
حول المدونة

من نحن
مدونة الأسره العربیه الأهوازیة تهتم بمسائل و قضایا ثقافیة إجتماعیة تخص الأسر العربیة فی الأهواز.
*نأمل أن نرسم صورة من الأسرة العربیة للقارئ العربی و غیر العربی
* ننقل للقارئ المؤقر أخبار،دراسات، مقالات و إحصائیات فی المجالین الثقافی و الإجتماعی
* تقدیم شخصیات و أخصائیین فی المجال الأسری فی المحافظة
*یمکنکم الإتصال بنا و إرسال مقالاتکم عبر saeedk27@gmail.com
مدیر المدونة: الأسرة العربیة الأهوازیة
احصائیات
  • کل الزیارات:
  • زیارات الیوم:
  • زیارات أمس:
  • زیارات هذا الشهر :
  • زیارات شهر الماضی :
  • عدد الکتُاب:
  • تعداد کل پست ها :
  • أحدث زیارة:
  • آخرین بروز رسانی :

خدمات وبلاگ نویسان-بهاربیست

8 نظریات حول سرطان الثدی: صح أو خطأ؟

سرطان الثدی هو من أكثر الأورام شیوعاً عند النساء. لذلك یجب على كل سیدة أن تكون على علم تام بشكل وحجم وقوام ثدیها وأن تقوم بفحص نفسها دوریًا ومراجعة أو إبلاغ الطبیب بمجرد ملاحظة أی تغیّرات فیهما. لكن هناك الكثیر من المفاهیم والنظریات غیر المثبتة حول مرض سرطان الثدی، اعرفی ما منها صح أو خطأ.

ظهور الكتل هو العلامة الوحیدة لسرطان الثدی: خطأ

هذه إحدى النظریات الخاطئة، فالكتل فی الثدی أو منطقة تحت الإبط لیست العلامات أو الأعراض الوحیدة التی یجب الحذر منها. فالتغییرات فی شكل وحجم أو قوام  الثدی أو الحلمة هی أیضاً من العلامات التی یجب أخذها فی عین الإعتبار:الثدیین المؤلمین أو المتورمین، جلدة الثدی السمیكة أو المتهیجة أو المدملة والحلمات الحمراء أوالمنكمشة أوالمتقشرة والمؤلمة، وإفرازات حلمة الثدی. لذلك ننصحك بمراجعة الطبیب فی حال لاحظت أی من هذه التغییرات المذكورة أعلاه.


صورة الثدی الشعاعیة (الماموجرام) هی أفضل وسیلة لكشف سرطان الثدی: صح

فی الواقع، تعتبر صورة الثدی الشعاعیة من أفضل الوسائل التی یملكها الأطباء للكشف عن سرطان الثدی. ولقد أظهرت البحوث أن النساء اللواتی تجاوزن الخمسین سنة أو أكثر واللواتی یقمن بفحص الأشعة بشكل دوری معرضات بنسبة 23% أقل للوفاة من سرطان الثدی مقارنة مع النساء اللواتی لا یقمن بذلك.

وتجدر الإشارة إلى أن سرطان الثدی لا یُظهر عادة أی أعراض فی مراحله الأولى، لكن تصویر الثدی بالأشعة یمكنه الكشف عنه قبل أن ینتشر. وتوصی المنظمات الصحیة النساء  بالقیام بصور الأشعة بشكل روتینی أی سنویاً أو مرة كل سنتین بدءاً من سن ال 40.

 

تحتاج المرأة لفحص نفسها شهریاً: خطأ

لا تنصح مراكز الأبحاث العالمیة النساء بفحص ثدییهن بإستمرار بحثاً عن كتل. فی المقابل، فهی تدعوهن لمعرفة ثدییهن جیداً أی شكلهما وحجمهما وقوامهما وأن تقمن بمراجعة الطبیب بمجرّد ملاحظة أی تغییر فی الثدی أو الحلمة. فهذا الأمر من شأنه المساعدة فی الكشف المبكر وهو أكثر فعالیة من البحث عن الكتل التی قد تظهر أحیاناً نتیجة ظروف عادیة عند المرأة.


یعدّ سرطان الثدی من أكثر أنواع السرطان التی تودی بحیاة المرأة: خطأ

هذه مجرّد نظریة خاطئة. فبالرغم من كون سرطان الثدی من أكثر أنواع السرطان شیوعاً لدى النساء، إذ یصیب 122 إمرأة من كل ألف، إلاّ أنه لیس الأكثر خطورة وممیتاً.

فسرطان الرئة على سبیل المثال یصیب عدداً أقل من النساء، حوالی 55 من ألف، إلاً أنه یؤدی إلى وفاة 39 من بینهن. فی حین یبلغ معدل وفیات سرطان الثدی 23 لكل ألف.

 

یملك سرطان الثدی أعلى معدل نجاة إذا تم الكشف عنه مبكراً: صح

تجدر الإشارة إلى أن عدد وفیات النساء من سرطان الثدی قد بدأ فی التراجع  منذ عام 1990، ویعود السبب فی ذلك وفقا للخبراء إلى الكشف المبكر بأجهزة تصویر الثدی والعلاجات المتقدمة. عندما یتم اكتشاف السرطان فی المرحلة صفر ، أی عندما لا یزال صغیراً وغیر منتشر، یبلغ معدل النجاة لمدة خمس سنوات 93%.

أما عندما یتم الكشف عنه فی المرحلة الرابعة، أی عندما یكون قد انتشر خارج الثدی والغدد اللیمفاویة، فإن معدل النجاة لمدة خمس سنوات ینخفض ​​إلى 15%. لذلك فی حال لاحظت وجود كتلة أو أی تغییرات فی الثدی لمدة تتخطى الدورة الشهریة، قومی بمراجعة الطبیب فوراً.


لن یعاود سرطان الثدی الظهور بعد الشفاء بخمس سنوات: خطأ

نظریة أخرى خاطئة. فمجرّد إصابتك بسرطان الثدی فی السابق تجعل خطر معاودة ظهوره محتملاً، وغالباً ما یحدث هذا الإنتكاس فی غضون السنوات الخمس إلى 10 الأولى. أما نسبة معاودته بعد مرور 10 سنوات فتبلغ 25% فقط.

وبالتالی كلما طالت فترة شفائك، كلما زادت فرصك فی النجاة. وتظهر بعض الدراسات أن العادات الصحیة نفسها التی یمكن أن تقلل من خطر إصابتك بسرطان الثدی قد تساهم أیضاً فی عدم معاودة المرض.


الإصابة بسرطان الثدی تعنی حتماً استئصال الثدی: خطأ

 فی الواقع، لقد حلّت جراحة المحافظة على الثدی، والمعروفة بإسم استئصال الورم التی یلیها العلاج الإشعاعی، محلّ عملیة استئصال الثدی كعلاج لسرطان الثدی فی مرحلته المبكرة.

فإذا إرتأى الطبیب أنه یمكنه إزالة الورم من دون إزالة الثدی بكامله، یعود الأمر للمرأة فی إختیار أی من الجراحتین تفضل. وفی حین أن النساء اللواتی خضعن لاستئصال الورم فقط یملكن نفس معدل النجاة مقارنة مع اللواتی خضعن لعملیة استئصال الثدی، قد یزید لدیهن فی المقابل خطر معاودة المرض. ومع ذلك، یمكن للمرض المعاودة بعد استئصال الثدی نظراً لإحتمال تبقّی كمیات ضئیلة من أنسجة الثدی.

 

لا یسعك القیام بأی شیء لتقلیل خطر إصابتك بسرطان الثدی: خطأ

تظهر الدراسات أن هناك العدید من الإجراءات الوقائیة التی من شأنها تقلیل خطر الإصابة بسرطان الثدی. فزیادة الوزن أو السمنة وعدم ممارسة الریاضة، وخصوصاً بعد سن الیأس، تزید من نسبة الإصابة بسرطان الثدی. وبالتالی فإن فقدان الوزن ولو بنسبة 5% من وزن الجسم یقلل الخطر بمعدل 25%. كما أن ممارسة الریاضة بشكل منتظم، أی 75 دقیقة من المشی السریع أسبوعیاً یمكن أن تقلل من الخطر بنسبة 18%. وتوصی جمعیات السرطان القیام بالتمارین بما لا یقل عن 45 إلى 60 دقیقة خمسة أیام فی الأسبوع أو أكثر لخفض المخاطر.





نوع مطلب :
اللاصقات:
الروابط:




 
لبخندناراحتچشمک
نیشخندبغلسوال
قلبخجالتزبان
ماچتعجبعصبانی
عینکشیطانگریه
خندهقهقههخداحافظ
سبزقهرهورا
دستگلتفکر